إيران تكشف عن قاعدة «مسيّرات» تحت الأرض

إيران تكشف عن قاعدة «مسيّرات» تحت الأرض

كشفت إيران أمس عن قاعدة مسيرات سرية، بعد قصف قاعدة «بارشين»، إذ ذكرت وسائل إعلام رسمية أن الجيش قدم تفاصيل عن قاعدة تحت الأرض لطائراته العسكرية المسيرة من دون أن يكشف موقعها بالتحديد، وذلك وسط التوتر المتصاعد في منطقة الخليج.

وأفاد التلفزيون الرسمي بأن الجيش يحتفظ بمائة طائرة مسيرة في قلب جبال زاغروس، بينها طائرات من طراز «أبابيل – 5» التي قال إنها مزودة بصواريخ «قائم – 9»، وهي نسخة إيرانية الصنع من صواريخ جو – أرض الأميركية «هيلفاير».

وكشفت إيران عن هذه القاعدة بحضور رئيس هيئة الأركان محمد باقري واللواء عبد الرحيم موسوي الذي قال: «لا شك في أن الطائرات المسيرة الخاصة بقواتنا المسلحة هي الأقوى في المنطقة؛ فقدرتنا على تحديث المسيرات لا يمكن إيقافها».

وكشف مراسل التلفزيون الرسمي أنه قام برحلة‭ ‬استغرقت 45 دقيقة بطائرة هليكوبتر من كرمانشاه في غرب إيران إلى موقع سري تحت الأرض للطائرات المسيرة، موضحاً أن المسؤولين لم يسمحوا له بنزع العصابة عن عينيه إلا بعد وصوله إلى القاعدة.

إلى ذلك، اتسعت الاحتجاجات بسبب غلاء المعيشة والمبنى المنهار في عبادان الذي ارتفع عدد ضحاياه إلى 28، فيما استخدمت الشرطة قنابل الغاز وأطلقت أعيرة نارية في الهواء لتفريق المتظاهرين. كما نُظمت مسيرات تضامنية مع عبادان في عدة مناطق مجاورة في محافظة الأحواز، وانتشرت كذلك إلى شاهين شهر في وسط إيران ومدينة شيراز الجنوبية.

المصدر: الشرق الأوسط