الحكومة اليمنية تشدد على ضرورة تمديد حظر الأسلحة على إيران

الحكومة اليمنية تشدد على ضرورة تمديد حظر الأسلحة على إيران

طالبت الحكومة اليمنية بتمديد حظر الأسلحة على إيران وتكثيف الضغوط الدولية على النظام الإيراني «لوقف أنشطته الإرهابية المزعزعة لأمن المنطقة واستقرارها، والأمن والسلم الدوليين»، وذلك عقب الإعلان عن ضبط خلية قالت «الشرعية» إنها «حوثية تهرب الأسلحة الإيرانية».

وفي سلسلة تغريدات على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أوضح وزير الإعلام اليمني معمر الأرياني اليوم السبت أن الخلية اعترفت بتلقي تدريبات في إيران، وارتباطها بالحرس الثوري، وقال إن ذلك «دليل دامغ على التورط الإيراني في إدارة عمليات تهريب الأسلحة ودعم الميليشيا الحوثية بالأسلحة (الصواريخ الباليستية، والطائرات المسيرة) لتنفيذ أجندتها التدميرية في المنطقة».

وشدد الإرياني على أن «الاعترافات تؤكد استغلال ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران لاتفاق السويد، واستخدامها موانئ الحديدة والصليف وراس عيسى ممراً لتهريب الأسلحة الإيرانية، وتصعيد عملياتها العسكرية الإرهابية في اليمن، واستهداف الأعيان المدنية في السعودية وناقلات النفط والسفن التجارية في البحر الأحمر»، مذكرا بأن استمرار النظام الإيراني في تزويد ميليشيا الحوثي بالأسلحة انتهاك صارخ للقرارات الدولية ذات الصلة بالأزمة اليمنية.

المصدر: الشرق الأوسط