حرب “الرحلات الجوية”.. روسيا ودول أوروبية تتبادل غلق الأجواء

حرب “الرحلات الجوية”.. روسيا ودول أوروبية تتبادل غلق الأجواء

 

أعلنت روسيا، السبت، إغلاق مجالها الجوي أمام الرحلات الآتية من بلغاريا وبولندا والتشيك، بعد قرار مماثل اتخذته وارسو وبراغ وصوفيا بحق شركات طيران روسية.

وقالت الهيئة الروسية للطيران: “بسبب القرارات غير الودية للسلطات الجوية البلغارية والبولندية والتشيكية” تغلق روسيا مجالها الجوي أمام “شركات الطيران الآتية من هذه البلدان أو المسجلة هناك، بدءا من الساعة 12:00 بتوقيت غرينتش، في 26 فبراير 2022”.

ومع ذلك، فإن الاستثناءات ممكنة في حال إصدار تصريح خاص من الهيئة الناظمة أو من وزارة الخارجية الروسية.

وأعلنت بولندا والتشيك وبلغاريا الجمعة إغلاق مجالاتها الجوية أمام شركات الطيران الروسية عقب غزو موسكو لأوكرانيا.

كذلك، أعلنت شركة الطيران الوطنية البولندية تعليق رحلاتها إلى موسكو وسانت بطرسبرغ بعد ظهر الجمعة.

وأعلنت رئيسة الوزراء الإستونية كاجا كالاس السبت على تويتر أن بلادها ستغلق مجالها الجوي أمام شركات الطيران الروسية. وأضافت “ندعو جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى القيام بذلك”.

ونقل رئيس الوزراء السلوفيني يانيز يانسا تغريدة نظيرته الإستونية، مؤكدا أن سلوفينيا ستطبق نفس الإجراء.

وأشار وزير النقل في لاتفيا تاليس لينكايتس على تويتر إلى أن بلاده تعتزم “إغلاق مجالها الجوي أمام شركات الطيران المسجلة في روسيا للرحلات التجارية” موضحًا أن هذا القرار سيوافق عليه رسميًا خلال الجلسة المقبلة لمجلس الوزراء.

المصدر: سكاي نيوز عربية