دراسة: مكملات نبات البرغموث تقلل الدهون الضارة خلال ثلاثين يوما فقط

دراسة: مكملات نبات البرغموث تقلل الدهون الضارة خلال ثلاثين يوما فقط

ذكر موقع “اكسبريس” البريطاني الطبي ان احدى الدراسات المنشورة بمجلة “فوتوثيربي ريسيرتش” وجدت أن مكملا طبيعيا يمكن أن يقلل الدهون الضارة في الجسم خلال 30 يوما فقط.
وحسب الموقع، فقد حققت الدراسة الجديدة في الآثار المضادة للسمنة لمكملات نبات البرغموت (Phytosome) (مستخلص معياري من البرغموت المعروف أيضا باسم Citrus bergamia Risso et Poiteau) وهي شجرة صغيرة تزرع على طول الساحل الأيوني لمنطقة كالابريا جنوب إيطاليا. وقد اختير ما مجموعه 64 مشاركا بشكل عشوائي قسموا لمجموعتين لمدة 12 أسبوعا؛ مجموعة مكملة (33 فردا يتلقون 500 ملغم من Phytosome البرغموت، قرصان يوميا) ومجموعة الدواء الوهمي (31 شخصا قرصان يوميا). وقد وجد الباحثون أن معاملات الدهون الحشوية والكوليسترول الضار والكوليسترول المنخفض الكثافة “انخفضت بشكل ملحوظ” في مجموعة البرغموت وليس في مجموعة الدواء الوهمي. وقد لاحظ الباحثون انه بدأ بالفعل تقليل الدهون الحشوية في غضون 30 يوما من تناول البرغموت.
ووفق الموقع، تقدم هذه الدراسة السريرية دليلا على أن نبات البرغموت يوفر تأثيرات مفيدة مثل خفض الدهون الحشوية وتعديل التغيرات الأيضية بعد 30 يوما فقط من المكملات، ما يؤدي إلى حماية واعدة جدا لصحة القلب والأوعية الدموية.
من جانبها، تنصح مؤسسة “هولاند وباريت” بالابتعاد عن السكريات المصنعة والكربوهيدرات المعقدة وبدلا من ذلك حاول تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على ألياف قابلة للذوبان كبذور الكتان والأفوكادو والتوت الأسود وبراعم بروكسل؛ لأنها تمتص الماء وتشكل مادة هلامية تساعد على إبطاء الطعام أثناء مروره عبر الجهاز الهضمي. ولا تنس اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية.

المصدر: الشرق الأوسط