رئيسي يؤكد أنه لن يسمح بمفاوضات في الملف النووي «لمجرّد التفاوض»

رئيسي يؤكد أنه لن يسمح بمفاوضات في الملف النووي «لمجرّد التفاوض»

أكد الرئيس الإيراني المنتخب إبراهيم رئيسي، اليوم (الاثنين)، أن بلاده لن تسمح بـ«مفاوضات لمجرّد التفاوض» حول برنامجها النووي، وذلك في أول مؤتمر صحافي له بعد انتخابه.
وأشاد رئيسي بـ«حضور كثيف» للشعب الإيراني في مراكز الاقتراع «رغم الحرب النفسية التي شنّها أعداء إيران».
ويُفترض أن يتسلم رئيسي مهامه في أغسطس (آب) بعدما حصل (الجمعة) على قرابة 62 في المائة من الأصوات في انتخابات رئاسية اتّسمت بنسبة امتناع قياسية، وفق ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.
وقال رئيسي، إن السياسة الخارجية لبلاده لن تتقيد بالاتفاق النووي المبرم عام 2015، بل «سيكون لدينا تفاعل مع العالم»، وأضاف «لن نربط مصالح الشعب الإيراني بالاتفاق النووي».
وأشار رئيسي إلى أن الولايات المتحدة انتهكت الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بينما تقاعس الاتحاد الأوروبي عن الوفاء بالتزاماته. وقال إنه يجب على الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي الوفاء بتعهداتهما بموجب الاتفاق. وأعلن أيضاً، إنه لا يريد لقاء نظيره الأميركي جو بايدن.

المصدر: الشرق الأوسط