رحيل الشاعر العراقي مظفر النواب

رحيل الشاعر العراقي مظفر النواب

عن 88 عاماً رحل، صباح اليوم (الجمعة)، في أحد مستشفيات الشارقة، الشاعر العراقي مظفر النواب بعد معاناة طويلة من المرض.
ولد النواب عام 1934 في بغداد التي أكمل فيها دراسته الجامعية، ثم عين مدرساً للغة العربية، لكنه فصل لاحقاً لنشاطه السياسي.
بعد استيلاء البعثيين على السلطة عام 1963، اضطر النواب للهرب إلى إيران، لكنه اعتقل من قبل السافاك وأعيد للعراق، حيث أودع في سجن الحلة، واستطاع الهرب مع مجموعة من السجناء بعدما أفلحوا في حفر نفق تحت السجن.
عاش النواب معظم سنوات حياته منفياً خارج العراق، واستقر لفترة في لبنان وسوريا وليبيا، وبعض الدول الأوروبية.
وقد اشتهر بشكل خاص بشعره الشعبي، منذ أن نشر قصيدته الشهيرة «الريل – القطار – وحمد» في فترة مبكرة من حياته.

المصدر: الشرق الأوسط