الجزائر تطالب الأمم المتحدة بتنظيم استفتاء لتقرير مصير الصحراء الغربية

الجزائر تطالب الأمم المتحدة بتنظيم استفتاء لتقرير مصير الصحراء الغربية

طالب وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، اليوم (الاثنين)، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، بمنح الشعب الصحراوي «حق تقرير مصيره».
وبعدما جدّد وزير الخارجية الجزائري التركيز على أهمية ما سبق أن أصدره مجلس الأمن الدولي من قرارات، وكذلك محكمة العدل الدولية، اعتبر أن قضية النزاع في الصحراء الغربية «لا يمكن أن تجد طريقها للحل إلا عبر تفعيل مبدأ تقرير المصير»، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.
وشدّد على أن «حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره حتمي وثابت وغير قابل للتقادم»، وقال إن بلاده «تسعى دوماً بصفتها بلداً جاراً ومراقباً للعملية السياسية، لتكون على الدوام مصدراً للسلم والأمن والاستقرار في جوارها».
وفي نهاية أغسطس (آب)، قطعت الجزائر العلاقات الدبلوماسية مع المغرب بسبب «الأعمال العدائية» للمملكة ضدها، في قرار اعتبرت الرباط أنه «غير مبرر».
وفي 22 سبتمبر (أيلول)، قرّرت الجزائر أن تغلق «فوراً» مجالها الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية.
ولطالما ساد التوتر العلاقات بين الجزائر والمغرب؛ خصوصاً على خلفية ملف الصحراء الغربية، المستعمرة الإسبانية السابقة التي يعتبرها المغرب جزءاً لا يتجزأ من أراضيه، فيما تدعم الجزائر الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب «بوليساريو» التي تطالب باستقلال الإقليم.

المصدر: الشرق الأوسط