تدريبات بحرية مشتركة روسية – صينية – إيرانية غداً

تدريبات بحرية مشتركة روسية – صينية – إيرانية غداً

قال مسؤول في القوات المسلحة الإيرانية، اليوم (الخميس)، إن الصين وروسيا وإيران ستجري تدريبات بحرية مشتركة غداً الجمعة.

وقال مصطفى تاج الديني؛ أحد مسؤولي العلاقات العامة بالقوات المسلحة الإيرانية، إن تدريبات «الحزام الأمني البحري 2022» المشتركة ستُجرى في شمال المحيط الهندي، مضيفاً أنها ثالث تدريبات بحرية مشتركة بين الدول الثلاث.

وسعى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي منذ توليه السلطة في يونيو (حزيران) الماضي إلى تطبيق سياسة «التطلع نحو الشرق» لتعميق العلاقات مع الصين وروسيا. وانضمت طهران إلى «منظمة شنغهاي للتعاون» في سبتمبر (أيلول)؛ وهي كيان أمني آسيوي تقوده بكين وموسكو.

وزار وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، الصين الأسبوع الماضي، ويجتمع الرئيس الإيراني مع نظيره الروسي في موسكو اليوم (الخميس).

وذكر تاج الديني أن الصين وروسيا وإيران بدأت التدريبات البحرية المشتركة في 2019، وأنها ستواصلها مستقبلاً. وأضاف: «الهدف من هذه التدريبات هو تعزيز الأمن وأسسه في المنطقة، وتوسيع العمل متعدد الأطراف بين البلدان الثلاثة من أجل التعاون لدعم السلام العالمي والأمن البحري وتأسيس مجتمع بحري بمستقبل مشترك».

وستشارك في التدريبات قوات بحرية من القوات المسلحة الإيرانية و«الحرس الثوري»، وتشمل تدريبات متنوعة، مثل إنقاذ سفينة تحترق، وتحرير أخرى مخطوفة، وإطلاق النار على أهداف جوية خلال الليل.

المصدر: الشرق الأوسط